داني خاطر: “هددوني بتفجير سيارتي”

منذ 2 أسبوع 17 س 29 د 54 ث / الكاتب Zainab Chouman

أشار مرشح القوات اللبنانية في البقاع الغربي وراشيا داني خاطر: يسموننا مسيحيي الأطراف وهو أمر واقع فعلياً على الأرض.

ودعا عبر “لبنان الحر” الناس الى تحرير صوتهم والتصويت صح اما ابيض او اسود وليس رمادياً خصوصاً وان القاعدة الشعبية “قرفت” من الاصطفاف التقليدي.

ورأى خاطر ان انتخابات المغتربين تعتبر ثورة بذاتها ان لناحية الاقتراع المرتفعة التي هي دلالة على عطش المغتربين للتغيير او لناحية المعلومات التي وصلت ان غالبيتهم اقترعوا للقوى السيادية وهو دليل على ان انتخابات الأحد ستشبه انتخابات الاغتراب.

وقال، “جربوا الا نشكل لائحة وحتى الا نترشح . الانسحاب الذي حصل كان تحت الضغط لكنه لن يؤثر فينا لان المنسحبين لا يزالان معنا قلباً وقالباً وثانياً لتعاطف الناس معنا”.

واكد خاطر ان الانسحاب شكلي وبالمضمون ليس قانونياً ويمكن للناس التصويت لمرشحهم المفضل.

وجزم، “نحنا جماعة ما بينضغط علينا ولن ننسحب لبعد 4 سنين حتى لو لم أكن نائباً. ما حدا بيخوفنا الموضوع، خط أحمر وما حدا يحكينا فيه”.

وكشف عن أن التهديدات وصلت الى حد القول وجهاً لوجه : بدنا نفجرلك سيارتك .

ولفت خاطر الى ان المعركة سياسية بامتياز دعا الى خوضها بروح رياضية وتحرير الطائفة الشيعية صوتها والتصويت للخط السيادي في وجه الثنائي الذي يمثل الدويلة .


Lebanese forces