لأن الأرض عجزت عن احتواء روحه الطاهرة، مضى نحو السماء ...و مديرية أمن الدولة نعته شهيداً…

منذ 1 شهر 3 أسبوع 4 يوم 11 س 31 د 44 ث / الكاتب Zainab Chouman


نعت المديرية العامة لأمن الدولة، شهيدها العريف شربل عبدو متى والذي استشهد جراء الانفجار الذي حصل في مرفأ بيروت اثناء تأديته واجبه الوطني، يوم الثلاثاء بتاريخ ٢٠٢٠/٨/٤.

وفي ما يلي نبذة عن حياته:

من مواليد ١٩٩٦/٧/٢٩ – صربا – قضاء كسروان.

الوضع العائلي : عازب.

دخل السلك بتاريخ ٣ / ٧ / ٢٠١٧ برتبة مأمور متمرن، ورقيّ لرتبة مأمور بتاريخ ١٨ / ١٠ /٢٠١٧.

خدم في المراكز التالية : شعبة الشؤون الأمنية، مديرية جبل لبنان – مكتب كسروان، مديرية حماية الشخصيات، شعبة الخدمة والمعلومات، مديرية أمن الإدارة العامة والمؤسسات -قسم المنشآت الحيوية – مكتب المرفأ.
رقي لرتبة عريف وحاز على وسام الحرب، وسام الجرحى، الميدالية العسكرية، ميدالية أمن الدولة بعد استشهاده بتاريخ ٤ / ٨ / ٢٠٢٠.

نُقل الجثمان الساعة ٩.٠٠ من تاريخ ٦ / ٨ / ٢٠٢٠ من مستشفى رفيق الحريري الحكومي الجامعي الى كنيسة سيدة المعونات الرعائية – زوق مكايل حيث تقام الصلاة لراحة نفسه عند الساعة ١٤.٠٠ من تاريخه، ثم يوارى الثرى في مدافن العائلة في المريجة – بعبدا.