المصارف تعاود نشاطها بعد أسبوعين... كم بلغ سعر صرف الدولار؟

منذ 1 أسبوع 5 يوم 19 س 33 د 33 ث / الكاتب Zainab Chouman

عادت المصارف صباح اليوم الى نشاطها المعتاد بعدما فتحت ابوابها امام المودعين للمرة الأولى بعد اقفال دام نحو اسبوعين نتيجة الانتفاضة الشعبية التي انطلقت في 17 الشهر الحالي.

وتعليقاً على ما يجري لفت الخبير الاقتصادي غازي وزني الى ان هناك قراراً عند جمعية المصارف باستيعاب الوضع الحالي بعد اقفال للمصارف دام اسبوعين.

وقال وزني في اتصال مع موقع قناة "الجديد": "ان هناك طوابير في بعض المصارف فيما هناك ضغوطات عند اخرى، ومن الطبيعي انه بعد اسبوعين من الاقفال واسقاط الحكومة والاجواء السياسية غير واضحة، ان يكون هناك قلق لدى المودعين".

وتابع وزني في اتصال مع موقع "الجديد": "هناك تعليمات للمصارف بتلبية كل طلبات المودعين، لجهة التحويل من ليرة الى دولار او لجهة التحويلات الخارجية وذلك وفق الآليات التي يحددها كل مصرف والاجراءات التقنية المتبعة من كل مصرف".

وفي موضوع سعر صرف الليرة، لفت وزني الى ان مصرف لبنان حدد سعر صرف الليرة على اساس 1515 ليرة لبنانية للدولار الاميركي، واضاف: "ان مصرف لبنان يلبي حاجات المصارف على اساس هذا السعر".

وعن الاجراءات التي وضعها مصرف لبنان للحد من تحويل الاموال الى خارج لبنان قال وزني: "نحن اليوم في اجواء قلق وكل مصرف يحدد الاجراءات المناسبة وفق السيولة الموجودة لديه، وبشكل عام ان هناك قرار من مصرف لبنان بتلبية كل طلبات العملاء".

وفي سياق آخر شدد وزني التاكيد على ان سوق الصيارفة مختلف عن سوق لمصارف موضحاً في هذا الشان ان المصارف تتبع السوق الرسمي الذي يصدر عن مصرف لبنان فيما السوق عند الصيارفة يعتمد على العرض والطلب.

وختم وزني كلامه بالتأكيد على ان النجاح في تشكيل حكومة  انقاذية تعطي الثقة وتخفف من القلق الموجود اليوم عند القطاع المصرفي وعند الصيارفة على حد سواء.


قناة الجديد