خريس: لبنان المقاوم يرفض المساومة على دماء الشهداء

منذ 2 سنة 2 شهر 2 أسبوع 3 يوم 20 س 6 د 53 ث / الكاتب Z S

شدد النائب علي خريس خلال إلقائه كلمة حركة "امل" في بلدة برج رحال في ذكرى اسبوع، "على رفض محاولة اغتيال النهج المقاوم في لبنان والمساومة على دماء الشهداء وعذاب المعتقلين عبر محاولة العفو عن العملاء لان التاريخ يحكي ما فعله الجزارون في معتقل الخيام بحق المقاومين، الذين أعطوا لهذا الوطن الشرف والحرية والإباء أسقطوا بصبرهم خلف قضبان معتقل الخيام وأنصار وعتليت كل المشاريع الهادفة إلى تهويد لبنان واصطفافه الى جانب محور العمالة والخيانة".

حضر ذكرى الاسبوع نائب رئيس إتحاد بلديات قضاء صور حسن حمود، عضو المكتب السياسي لحركة "امل" محمد غزال، الأمين العام لمركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب في السجون محمد صفا وحشد من المعزين وقدم للاحتفال المسؤول التنظيمي لحركة امل في برج رحال ياسين غزال.

وقال خريس: "مسألة العملاء الذين قتلوا وسجنوا المقاومين هم أعداء الوطن وأعداء لحركة امل وحزب الله وأعداء لكل الشرفاء بهذا الوطن"، مشيرا إلى "الإعلان الصهيوني عن لسان رئيس وزراء العدو نتنياهو بضم غور الأردن وغيرها من الأراضي العربية الى الاستيطان وهذا الامر المرفوض، لم يشهد استنكارا من قبل العرب وبالمقابل لو كان الموقف ضد ايران لسارع بعض العرب الى اتخاذ المواقف المطلوبة منهم أميركيا واسرائيليا".

ورأى ان "اللوبي الصهيوني يعمل على إضعاف لبنان ماليا واقتصادية من خلال القرصنة التي تمارس على المغترب اللبناني والذي جرى بالأمس من خطف المغترب حسن جابر هو في سياق الضغط على لبنان هذا الامر نضعه في واجبات الحكومة اللبنانية وان تعمل على حماية اللبناني المغترب والمقيم".

ودعا الدولة الى "العناية الفائقة بالوضع الإقتصادي والشأن الإجتماعي".