اختتام حملة الأضحى 2019 للإرشاد والإصلاح تحت شعار رسالة تتوارثها الأجيال

منذ 4 أسبوع 2 يوم 15 س 47 د 37 ث / الكاتب Z S

أفادت جمعية الإرشاد والإصلاح الخيرية الإسلامية، في بيان، أنها اختتمت حملتها السنوية لموسم الأضحى تحت شعار "دعوة ابراهيم، رسالة تتوارثها الأجيال"، وذلك بعد تنفيذ باقة من الأعمال كان أبرزها "حملة السلطان محمد الفاتح للحج والعمرة"، و"مشروع الأضاحي"، و"مهرجان الأضحى السابع" في وسط بيروت.

حملة الحج
مع أصداء التلبية، انطلقت "حملة السلطان محمد الفاتح للحج والعمرة" بإدارة أيمن شهاب لأداء فريضة الحج فجر يوم الإثنين 5 آب مع 150 شخصا، بمرافقة ثلة من المشايخ يتقدمهم شيخ قراء بيروت الشيخ محمود عكاوي، ورئيس قلم المحكمة الشرعية الشيخ مروان كصك، ومدرِس الفتوى الشيخ وسيم المزو ، متوجهين بداية إلى المدينة المنورة حيث أمضوا يومين ثم إلى مكة المكرمة حيث أدوا مناسك الحج.

برنامج الأضاحي
وتحت شعار "رسالة خير تتوارثها الأجيال"، نفذت الجمعية برنامج الأضاحي بمشاركة 120 متطوعا، حيث تم توزيع 10859 حصة من لحوم العجل، والخراف، والماعز والنعاج على المضحين وعائلاتهم وعلى المستحقين في مختلف مراكز الجمعية: بيروت، عرمون، طرابلس، عكار، بعلبك، الفاكهة، عرسال، الناعمة، الجية وشحيم. وقد شارك بذلك جهات مانحة، هي: قطر الخيرية، HH، و IHH. كما تشمل هذه الأضاحي مساهمة الجمعية مع صندوق الخير التابع لدار الفتوى بمشروع "أضحيتك لفلسطين غير"، حيث تم تقديم 103 أضحية لتوزيعها في فلسطين.

مهرجانات
ونظمت الجمعية مهرجان الأضحى السابع بعنوان "رسالة فرح تتوارثها الأجيال"، برعاية بلدية بيروت وبالتعاون مع "سوليدير"، في وسط بيروت - قبالة مسجد محمد الأمين من 11 إلى 13 آب، حيث توافد إليه مئات الأشخاص من ضمنهم ضيوف من الأيتام ومن ذوي العائلات المحتاجة، وشارك فيه نحو 270 متطوعا عملوا يوميا كخلية نحل نشيطة لرسم الفرحة في العيد على وجوه الأطفال. تنقل الأطفال في المهرجان مع أهاليهم من العروض المسرحية المتنوعة، إلى عروض الألعاب النارية، إلى ألعاب الكرمس وزوايا الأشغال الفنية والألعاب الثقافية الرياضية والهدايا وألعاب النفخ إلى زاوية المأكولات، وغيرها من الألعاب والأنشطة الترفيهية، التي أضفت جوا من البهجة والمرح في العيد.

تهاني العيد
وفي صبيحة العيد قام رئيس الجمعية جمال محيو على رأس وفد بزيارة تهنئة لكل من "الجماعة الإسلامية"، جمعية المقاصد، والنائب فؤاد مخزومي. وفي صباح اليوم نفسه، استقبلت الهيئة الإدارية في الجمعية المهنئين بالعيد في مركز السلطان محمد الفاتح في بيروت وفي مركز الإرشاد والإصلاح في بعلبك، وثاني أيام العيد في مركز العلامة حسين الجسر الثقافي في طرابلس.

وضمن أنشطة الحملة أيضا، قامت الجمعية بتوزيع ثياب العيد على أطفال الأسر المحتاجة، كما نظمت سلسلة من اللقاءات الدينية ومحاضرات عن فضل أيام ذي الحجة، وأنشطة تعبدية، بالإضافة إلى نشاط "شبروقة العيد" حيث تم توزيع 2000 هدية على الأطفال الذين أدوا صلاة العيد في بعض مساجد لبنان.