المؤتمر التأسيسي للانتشار الزحلي استكمل يومه الثاني شديد:اهم مسألة أن نضع السياسة خارجا

منذ 3 شهر 19 س 52 د 31 ث / الكاتب Z S

استكمل المؤتمر التأسيسي للانتشار الزحلي الذي يقام في بلدية زحلة المعلقة وتعنايل يومه الثاني، وتبادل الحضور، حسب بيان صدر، "الخبرات بين زحليي الإنتشار وآخرين مقيمين، الذين قدموا شهاداتهم وخبراتهم في مختلف المجالات، تمهيدا لبلورة خطة عمل، تؤدي الى مزيد من التفاعل في المرحلة المقبلة".

استهل المؤتمر بكلمة لسفير لبنان السابق في وشنطن طوني شديد الذي أشار الى ما "كانت تخلقه محاولة تنظيم الإنتشار اللبناني في الخارج من مشاكل، بسبب الخلاف على الرئيس ونائب الرئيس وأمين السر، وبالتالي لم تكن التجربة ناجحة. أما اليوم فهناك مسألة مهمة جدا تجمعنا وهي مدينتنا، زحلة تحديدا، والتي لا خلاف عليها، ومن هنا أقول ان اهم مسألة هي أن نضع السياسة خارجا، لأن هذه تجربة واعدة، ولكنها تحتاج الى تحديد آلية إدارتها من الطرفين، المقيم والمغترب".

وتوجه شديد الى المنتشرين بأنه "عليكم أن تكونوا فعالين." معتبرا أن "وجود جمعيات ونواد مشاركة باللقاء، يسهل التواصل في البلدان التي تتواجد فيها، أما في الأماكن التي لا تتواجد فيها النوادي فيمكنكم كأفراد أن تجمعوا بعضكم، وتتواصلوا مع أندية أخرى قائمة فعليا".

وأضاف: "الهدف ان يكون لزحلة انتشار، لتفيدوها أنتم، وتبقوا متعلقين ببلدكم وبمدينتكم. ما نقوم به سينتج شيئا ما. وسائل التواصل الإجتماعي تسهل الامور، ولكن أيضا بات لدينا حاليا كيان للانتشار، يمكن التواصل معه والتواصل مع كل اهل المدينة، لنرى كيف يمكن ان نفيد المدينة، التي تحتاج الى الكثير، بالانماء بالزراعة والرياضة. ولا خوف من انكسارات، فما يجمعنا حبنا للمدينة، لا تنازع ولا سياسة، وحتى لو وجدت السياسة لا تفسد في الود قضية".

ودعا شديد الى "عدم تكبير المشاريع، والإنطلاق من قضايا محددة، حجمها معتدل، إجتماعية وانمائية لأن تكبير المشاريع لا يعطي نتيجة بالاغتراب. يجب ان تكون اهدافنا وغاياتنا مباشرة ولكن متواضعة لتنفذ".

زغيب
وكانت مداخلة لرئيس البلدية المهندس اسعد زغيب، شدد فيها على "ضرورة وجود مشاريع محددة توجه اليها إهتمامات المنتشرين"، وقال: "ان "قضيتنا صغيرة وواضحة، وليست لدينا مطالب، سوى أن يعيرونا أولادهم، ويدعوهم يزوروا المدينة، لنستمر، لأن الصداقة بين الزحليين المقيمين والمنتشرين ستخلق الروابط التي يمكن ان تستمر للمستقبل. ونترك للايام أن تحدد العلاقة بينهم عندما يكبرون".

ولفت زغيب الى أن "الهدف من إنشاء جامعة الإنتشار هو تأمين إستمراريتها بصرف النظر عن دعم البلدية".

كما كانت مداخلة للدكتور خير المر، تطرقت الى تاريخ زحلة، منذ ما قبل ولادة لبنان الكبير، وإعلان ضم الأقضية الاربعة في 3 آب 1920".

خوري
وعرضت نائب رئيس جمعية ZaHA وديعة خوري "للخطة التي وضعت من أجل إستضافة الشبيبة الزحلية الى المخيم الصيفي.