إضراب مفتوح لعمال معمل النفايات في صيدا وبدء تكدسها في الشوارع

منذ 1 أسبوع 2 يوم 17 س 36 د 9 ث / الكاتب Z S

صيدا - واصل عمال معمل معالجة النفايات المنزلية الصلبة في صيدا إضرابهم المفتوح احتجاجا على عدم دفع الصندوق البلدي المستقل من طريق وزارة المالية مستحقاتهم المالية عن 13 شهرا ماضية لقاء استقبال المعمل نفايات صيدا واتحاد بلديات صيدا الزهراني ومعالجتها لسنتين ولاستقباله نفايات منطقة جزين.

اقفل العمال أبواب المعمل ومنعوا دخول شاحنات النفايات الامر الذي انعكس سلبا على مدينة صيدا حيث بدأت تتكدس أكوام النفايات في الحاويات والمستوعبات في الشوارع وسط تصاعد غضب الاهالي وخصوصا في ظل الطقس الحار وما يسببه تراكم النفايات من أضرار حيث نفذت اللجنة الشعبية في حي ساحة القدس اعتصاما احتجاجا على تراكم النفايات، مطالبين المعنيين بـ"حل هذه الازمة في أقصى سرعة". 

من جهة ثانية، لفتت إدارة المعمل الى ان "هذه الخطوة أتت من عمال المعمل بعدما ضاقوا ذرعا بعدم دفع مستحقاتهم بحيث اقفلوا أبواب المعمل وامتنعوا عن استقبال النفايات". وأوضحت انها "تواصلت مع المعنيين من فعاليات سياسية وبلدية من اجل ايجاد الحل والأسراع في المستحقات للعمال وإعادة الوضع الى طبيعته.