توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 16-4-2019

منذ 7 شهر 3 أسبوع 4 يوم 10 س 39 د 57 ث / الكاتب المشرق برس


🌹يسعد اوقاتكم بكل خير 
#توقعات الابراج🌹

❤#الحمل
مهنياً: تبدأ هذا اليوم بإجراء تغييرات إيجابية وتصحيحات مادية، وتسعى لتطوير معارفك العلمية.
عاطفياً: بعض خيبات الأمل الصغير تهددك إذا كنت على وشك الانطلاق في مشروع عائلي، ومصاعب غير متوقعة تظهر في الدقائق الأخيرة.
صحياً: الاضطرابات الصحية التي تظهر هذا اليوم يجب أخذها على محمل الجد لأنها قد تصبح مزمنة.

❤#الثور
مهنياً: تجد نفسك في موقع الرابح ويتضح لك أنك حققت انتصارات متعددة، وهذا ما يزيدك حماسة وثقة بالنفس ورغبة في تحقيق المزيد من التقدم.
عاطفياً: إذا كنت مصراً على علاقة ما فكن صريحاً وعبر عن نياتك من دون تردد، فهذا اليوم يتيح لك الحصول على جواب واضح.
صحياً: يطرح هذا اليوم بعض المشاكل الصحية ذات الصلة بنظام الدورة الدموية، ويكشف نقاط الضعف والإهمال، وظهور بعض العوارض لدى المهملين.

❤#الجوزاء
مهنياً: تضطر غير مرة الى احاطة بعض المواضيع الشخصية بالاهتمام ومعالجة الازمات المتلاحقة وحماية حياتك المهنية، حذار التصرف بخفة.
عاطفياً: يدخل عطارد ثم الزهرة إلى برج الحمل لكي يحملا معهما المفاجآت والعبور إلى حياة جديدة مليئة بالإثارة.
صحياً: تكون مهملاً ولا توفر لنفسك الراحة الكافية، لكن سرعان ما تدرك أن لصحتك تأثيراً كبيراُ في نفسيتك، فتسعى لتحافظ عليها سليمة ومعافاة.

❤#السرطان
مهنياً: تتاح لك فرصة استثنائية لقلب الأمور لمصلحتك ووضع حد للمتطاولين عليك، فتبدو الشؤون المهنية مهمة جداً .
عاطفياً: يمنحك الحظ قدرة مهمة على تحقيق التقارب مع الزوج، وإذا كنت عازباً يكون الحب في مقدمة اهتماماتك وقد تقع في شباكه بجنون .
صحياً: راحتك المادية والمهنية تساعدك على الشعور بالارتياح وتحقق الانسجام والتوازن في حياتك على مختلف الصعد.

❤#الاسد
مهنياً: تبتسم لك الظروف ما يجعلك اكثر تفاؤلا تتحدى الصعوبات فتنطلق في فترة مثمرة تحقق خلالها الأهداف على مختلف الاصعدة 
عاطفياً: تركز على العلاقات الاجتماعية وخصوصاً مع أشخاص من المحيط نفسه حين تتبادلون الآراء والأفكار عن الخير لجميعكم .
صحياً: اتبع العلاجات الطبيعية البسيطة وتخلَّ عن عاداتك القديمة السيئة.

❤#العذراء
مهنياً: بريق أمل يطل من خلف حجاب الانتظار، كن واثقا بأن لا شيء يقدر على الحط من المعنويات المرتفعة مهما حاول أصحاب النيات السيئة إيقاعك في شركهم .
عاطفياً: تحتاج إلى رضا الشريك لا سيما أنك مرحلة حاسمة في حياتك معه . 
صحياً: من المفيد أن تختبر قدرتك على التحمل، وهذا سيظهر لك مدى سلامة صحتك.

❤#الميزان
مهنياً: تكون الضغوط كثيرة ما يسبب لك مشاكل اذا تصرفت بطريقة سلبية تفتقر الى الصبر، حاول ان تضبط انفعالاتك.
عاطفياً: شغّل عقلك واصغِ ايضاً الى قلبك وحدسك، اعترف بخطأك اذا لزم الأمر وعاهد الشريك على الاخلاص والمشاركة.
صحياً: القلق والاضطراب أسبابهما متعددة، منها مشاكل مهنية أو عاطفية، الحل بين يديك للتخلص من هذه المشكلة.

❤#العقرب
مهنياً: تنهي عملاً تنال على أثره علامة عالية تستحق عليها تنويهاً وتهنئة، وتظهر قدرة فائقة لمعالجة أي عثرة تعترض طريقك. 
عاطفياً: لا تكن متردداً في ما يتعلق بالاهتمام بالشريك، فهو ملاذك الأخير في الملمّات والمصاعب..
صحياً: عليك بممارسة بعض التمارين الرياضية لتحريك الدورة الدموية.

❤#القوس
مهنياً: تنتابك شكوك وقد تلتبس عليك الامور فتعيش اجواء متناقضة بين التقدم والتراجع تشعر بالانقباض وحالة من الغليان والعنف والعدائية مطلوب منك التروي حتى لا تعرض نفسك للاخطار 
عاطفياً: يحاول الشريك إسعادك بشتى الوسائل، وتظهر له بدورك الاهتمام الكافي، وتقدم له الكثير من الهدايا القيمة.
صحياً: لا تستخف بالنصيحة التي قد يقدمها إليك احد الاصدقاء، استرح بعض الشيء، وتجنب الصخب والضغوط اليومية.

❤#الجدي
مهنياً: ضع نفسك في الواجهة واظهر لكل المراقبين ما أنت قادر عليه حين تقرر النصر أو التغلب على العوائق.
عاطفياً: تتلقى دعماً من الحبيب أو تستفيد من وضع جيد له، يكون مزاجك صافياً وتبدو أكثر انفتاحاً وقدرة على تبادل الرأي.
صحياً: تستعيد عافيتك وحيويتك، وتشعر أنك تستطيع القيام بأعمالك المتعددة من دون إرهاق.

❤#الدلو
مهنياً: تجد نفسك في المكان المناسب ما يزيدك اشراقاً وثباتاً، تنتهي من الماضي وتطل على المستقبل بثقة بالنفس أكبر.
عاطفياً: تعاكسك بعض الرياح السلبية لتمتحن قدرتك على مواجهة المشاكل العاطفية، وقد تظهر خلافات شخصية تزيد الأمور تعقيداً.
صحياً: ابتداء من اليوم أصبحت السباحة الرياضة الوحيدة لك للتخلص من أوجاع ظهرك وكتفيك.

❤#الحوت
مهنياً: لا تجازف في عملك أو راحة بالك، بل تقدّم بحكمة وعن سابق تحضير ودراسة، فهذا اليوم مشحون ببعض القلق والاضطراب.
عاطفياً: لم يعد باستطاعة الشريك تحمل المزيد من تصرفاتك السيئة، الأمور تسير نحو الأسوأ، سارع إلى تفادي الوضع حالاً.
صحياً: لا تتذمر من كثرة الطلب منك تطبيق الإرشادات، فالكل يقلق على صحتك إلا أنت.